Min menu

Pages

Libellés

وديع الجريء يرّد بقوة على هؤلاء

 


ردّ رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء على من أسماهم بــ’ممتهني الإشاعة والإساءة’ والعاجزين عن العمل والتفكير…
وكتب الجريئ يقول في تدوينة منشورة على حسابه في فيسبوك:

” وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين “
صدق الله العظيم ..
قلنا سابقا ونذكر



 أُناس تعمل في صمت وتبحث عما هو أفضل ماديا ورياضيا للمنتخبات وللجامعة التونسية لكرة القدم وتريد أن يكون لتونس مقاما مهما وازنا لدى الهياكل الدولية ورقمًا مهما في المشهد الرياضي في العالم وأُناس عاجزة عن العمل والتفكير والإنجاز ولا تستطيع أن تُفيد تونس بأي شيء ولكنها تمتهن الإشاعة والإساءة وتريد لنفسها أن تكون رخيصة لمن يدفع لها أكثر ..”

أمثال هؤلاء أثاروا قريحة الإمام الشافعي فأجابهم بأبيات شعرية :

” قل ما شئت بمسبتي…فسكوتي عن اللئيم هو الجواب …

لست عديم الرد لكن …ما من أسد يجيب على الكلاب “

مع احترامي لكل الشرفاء …

هل اعجبك الموضوع :